المواقع الإلكترونية مستمرة في نضالها ضد القانون الجديد للصحافة والنشر والمحطة المقبلة وقفة امام البرلمان
نشر السبت 27 أبريل 2019

المواقع الإلكترونية مستمرة في نضالها ضد القانون الجديد للصحافة والنشر والمحطة المقبلة وقفة امام البرلمان

في إطار برنامجهم النضالي ضد القانون المخالف لجميع القوانين قرر مدراء المواقع الإلكترونية و مكوناتها من محررين و مصورين، تنظيم وقفة إحتجاجية أمام قبة البرلمان بالرباط و ذلك تزامنا مع تخليد اليوم العالمي للصحافة و فيما يلي نص البلاغ :

في إطار مناهضة بعض المقتضيات المجحفة التي جاء بها قانون الصحافة والنشر الجديد وعلى رأسها خرق مبدأ عدم رجعية القوانين التي ينص عليها الدستور المغربي. ومن أجل تسريع إخراج مشروع قانون الخبرة من دواليب البرلمان الذي اقترحناه كشرط بديل بالنسبة لمدير النشر عوض إلزامه بالتقيد بشرط الإجازة كما نصت على ذلك المادة 16 من قانون 88 . 13. وبهدف إصدار قانون خاص بالصحافة الالكترونية تساهم في صياغته المنابر الإلكترونية وليس الجرائد الورقية كما جرى مع هذه المدونة للصحافة والنشر التي جاءت بتشريع معيب ومجحف وبمنهجية الإقصاء والتهميش وعقلية الاستصغار والتقصير في حق الصحافة الرقمية سواء منها الملائمة والغير الملائمة. وفي ظل غياب أية إستراتيجية مندمجة وشاملة لدعم وتأهيل الصحافة الإلكترونية، ستنظم الكونفدرالية المغربية لناشري الصحف والإعلام الرقمي والتنسيقية الوطنية للدفاع عن حرية الصحافة وقفة احتجاجية أمام البرلمان وذلك يوم الجمعة 03 ماي 2019 على الساعة 11 والنصف صباحا أمام مقر البرلمان بالرباط.  والذي يصادف في نفس اليوم تخليد أسرة الإعلام الدولي الاحتفال باليوم العالمي للصحافة.